العامل المصري

جريدة وموقع إخباري

أخبار رياضة

وزير الشباب والرياضة يشهد إطلاق مشروع المراكز المجتمعية الرقمية

كتب : محمد عارف

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والسيد السفير هان ماورتس السفير الهولندي في مصر، والسيد بابلو ماتيو ممثل المفوضية السامية لشئون اللاجئين، والأستاذة لور بودين ممثل هيئة “تير دي زوم مصر Terre des hommes Egypt”، إطلاق مشروع المراكز المجتمعية الرقمية، والذي تنفذه وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع السفارة الهولندية وهيئة “تير دي زوم” السويسرية والمفوضية السامية لشئون اللاجئين.
حضر اللقاء اللواء إسماعيل الفار رئيس قطاع الشباب بوزارة الشباب والرياضة، الأستاذة منال جمال وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، الاستاذة نانيسن الناقوري مدير عام الإدارة العامة للمبادرات الشبابية، السيدة ماريكا ماكو مدير البرامج بهيئة “تير دي زوم”، وممثلين عن كل من هيئة “تير دي زوم مصر” والمفوضية السامية لشئون اللاجئين.
أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة إنه إيمانا من دور وزارة الشباب والرياضة بالنهوض بالشباب في جميع أنحاء الجمهورية، خاصة في ظل الدعم اللامحدود من القيادة السياسية برئاسة فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، فإن وزارة الشباب والرياضة تعمل على تطوير مهارات الشباب في مختلف المحافظات وتجهيزهم لسوق العمل ليكونوا قادرين على مواكبة التطور.
فيما أعرب وزير الشباب والرياضة عن سعادته بالتعاون مع الجهات المختلفة لتذليل كل العقبات للشباب المصري واللاجئين.
وأكد وزير الشباب والرياضة أن جميع الشباب الغير مصريين مرحب بهم في بلدهم الثاني مصر وهم يتلقون افضل معاملة
وأستطرد وزير الشباب والرياضة قائلا: “أنا لا أعترض على مسمي “لاجئين” لانه معترف به عالميا، لأنهم أخوة لما في وطنهم الثاني مصر الذي نساهم جميعا في بناءه والرقي به، ويستفيد الشباب المصري من تبادل الخبرات والثقافات الاخري الامر الذي يفتح نافذه كبيرة لهم عن العالم المحيط ليكونوا على دراية بالأحداث العالمية”.
وأضاف صبحي أن المشروع تقدم لهم 3000 شاب وفتاة للمشاركة في الكورسات، حيث تم إختيار 180 شاب وفتاة من مصر و 80 من اللاجئين بإجمالي 260 مشارك حيث تمت عملية اختيار الشباب خلال الفترة من 16 إلى 20 سبتمبر.
ومن المقرر أن يتم تدريب الشباب في 8 مراكز شباب بعد أن تم تجهيزها باحدث الاجهزة وتوفير اتصال انترنت لتدريب الشباب، وهم: “مركز تعليم مدني العاشر من رمضان – مركز شباب عين شمس – مركز شباب حلمية الزيتون – مركز شباب الحي السادس – منتدي شباب أكتوبر – مركز التنمية الشبابية بالشيخ زايد – مركز شباب المعادي الجديد – المركز الأولمبي لتدريب الفرق القومية”، حيث سيتم تقديم منح مجانية لتدريبات منصة “كورسيرا” العالمية والتي تصل مدتها إلى 6 أشهر.
أعرب السيد بابلو ماتيو ممثل المفوضية السامية لشئون اللاجئين، عن ساعدته بالبدء في المشروع، موضحا انه قد تم توقيع البروتوكول بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة منذ شهرين فقط ولكنه فوجىء بمدي استعداد الوزارة وتذليلها لجميع الأمور بسرعة كبيرة الأمر الذي ساعد على خروج المشروع إلى النور في وقت قصير.
وأضاف أن المفوضية تعمل على تطوير مهارات الشباب في جميع المحافظات بالتعاون مع الحكومة المصرية للاستفادة من جميع خبراتهم من أجل تجهيزهم لسوق العمل والإبداع في المجالات المختلفة.
وأختتم ممثل المفوضية حديثه بتوجيه الشكر لوزير الشباب والرياضة على التعاون والدعم الكبير الذي وجدوه قبل انطلاق المشروع من أجل الخروج به بصورة مشرفة تساعد في تطوير مهارات الشباب.
ومن المقرر بعد انتهاء الشباب من المنحة ان يحصلوا على شهادة معتمدة من منصة كورسيرا، كما سيتم عمل برنامج تأهيلي للتدريب على أساسيات التوظيف بشهادة معتمدة أيضا.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

وائل مسلم كاتب صحفى بجريدة العامل المصرى