مقتل فتاة قاصر رميا بالرصاص

مقتل فتاة قاصر رميا بالرصاص

كتبت : هيام عبد العزيز

شهدت مدينة الحسكة بسوريا جريمة شنعاء في الساعات الماضية وحيث اقدم مجموعة من الشبان باصطحاب أختهم البالغة ١٦ عام الي منزل مهجور ودفعوا ابن عمها لإطلاق الرصاص علي الفتاة في انحاء متفرقة بجسدها وظلت تتالم امامهم ولم يشفع عندهم بكائها وتوسلاتها فأمروه بالضرب صوب رأسها فلفظت انفاسها في الحال . معتبرين انها قضية تخص الشرف والعرق حيث رفضت الفتاة من قبل الموافقة علي الزواج من ابن عمها .
وقد أصدر مركز الأبحاث وحماية حقوق المرأة بيانا أدان فيه جريمة قتل الفتاة القاصر والتي لم تبلغ ةل١٦ عام.
وحري بنا جميعا ان تعاليم الإسلام التي حذرت من اعتداء الانسان علي غيره تحذيرا شديدا وبين سوء عواقبه وعظم عقوبة فاعله.قال تعالي ( ولا تقتلوا النفس التي حرم الله الا بالحق ) الإسراء ٣٣.

وقد قرن الله تعالي القتل بغير حق بالشرك بالله ( والذين لا يدعون مع الله الها اخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ).
وقد جعل تعالي قتل النفس الواحدة بغير حق كقتل الناس جميعا واحيائها كإحياء الناس جميعا يقول تعالي ( من اجل ذلك كتبنا علي بني اسرائيل انه من قتل نفسا بغير نفس او فساد في الارض فكأنما قتل الناس جميعا ) المائدة ٣٣، ٣٤
فمن مقاصد الدين حفظ الدين والأنفس وحماية الأعراض والحفاظ علي العقل والنسل.
فأي ذنب هو عند الله اعظم بعد الشرك بالله من قتل النفس التي حرم الله الا بالحق؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *