11 قرار و11 إجتماع حصاد مجلس الوزراء فى إسبوع

11 قرار و11 إجتماع حصاد مجلس الوزراء فى إسبوع

كتب : وائل مسلم

نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً شمل إنفوجرافات سلط من خلالها الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة من 21حتى 27 أغسطس 2021، والذي تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به سيادته من أنشطة.
وجاء في التقرير أنه تم إصدار عدد من القرارات، تشمل قراراً بتجديد تعيين المستشار محمد أحمد عبد الوهاب إبراهيم، رئيساً تنفيذياً للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وذلك لمدة عام اعتباراً من 24/8/2021، فضلاً عن الموافقة على 7 مشروعات قوانين بالترخيص لوزير البترول والثروة المعدنية في التعاقد مع الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية وشركة شلاتين للثروة المعدنية؛ وذلك للبحث عن الذهب والمعادن المصاحبة له، واستغلالها في عدة مناطق بالجمهورية، بالإضافة إلى الموافقة على الانضمام إلى مؤسسة التمويل الأفريقي، وأن تكون وزارة المالية هي ممثل مصر في عضويتها، على أن تبدأ الوزارة في المضي قدماً نحو إتمام جميع الإجراءات اللازمة في هذا الشأن، وكذلك تم اعتماد نتيجة الدراسة التي أعدتها وزارة المالية حول طلب محافظة قنا التصرف فى مساحة 1500م2، ملك المحافظة بمنطقة الجزيرية، وذلك عن طريق منحها لإحدى الشركات المتخصصة في تقديم الخدمات الطبية والرعاية الصحية، بنظام حق الانتفاع لمدة ثلاثين عاماً؛ لإقامة مستشفى استثماري عليها.
كما تضمنت القرارات وفقاً لما أبرزه التقرير، اعتماد نتيجة الدراسة التي أعدتها وزارة المالية حول طلب محافظة الوادي الجديد التصرف في قطعتي أرض بمساحتي (2400م2 ، و2550 م2)، واللتين تقعان شمال محطة وقود “وطنية” بالطريق الدائري بالسبط الشرقي بمركز الخارجة، عن طريق بيعهما لإحدى الشركات المتخصصة لإقامة محطة تموين سيارات بالغاز الطبيعي، ومركز تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، إلى جانب الموافقة على تعاقد مصلحة الجمارك مع شركة (e-finance )؛ لإنشاء مركز اتصالات لخدمة المتعاملين مع المصلحة، وذلك في إطار الجهود المبذولة لتطوير المصلحة، والعمل على استخدام أحدث الأساليب والأنظمة التكنولوجية ودمجها مع الأنشطة الأساسية الخاصة بها، بما يرفع من مستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين مع المصلحة، في حين تمت الموافقة على طلب وزارة النقل بشأن اعتبار مشروع القطار الكهربائي السريع بخطوطه الثلاثة من المشروعات القومية في تطبيق أحكام قانون البناء الصادر بالقانون رقم 119 لسنة 2008، وذلك في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن سرعة تنفيذ هذا المشروع، بجانب الموافقة على طلب الشركة المصرية لنقل الكهرباء بشأن توقيع اتفاق التخارج مع تحالف (أكوا باور – حسن علام ) عن مشروع محطة توليد الكهرباء ذات الدورة المركبة، قدرة 2250م، بنظام BOO، بقرية “هنادي” بمحافظة الأقصر، واستبداله بمشروع إنتاج طاقة كهربائية من طاقة الرياح بنظام BOO بقدرة ۱۱۰۰ ميجاوات، وكذلك الموافقة على توقيع اتفاقية شراء الطاقة مع هذا التحالف للمشروع البديل بذات الشروط التعاقدية للمشروعات المثيلة.
وشملت القرارات أيضاً، كما أظهر التقرير، الموافقة على قيام هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بتوقيع عقد الانتفاع بالأرض للمشروع البديل بذات الشروط التعاقدية للمشروعات المثيلة، على أن تقوم وزارة المالية بإصدار الضمانة الحكومية للمشروع البديل، طبقا لموافقة رئيس الجمهورية الصادرة فى هذا الشأن، بالإضافة إلى اعتماد القرارات الصادرة عن اللجنة الوزارية للسياحة والآثار التي عقدت اجتماعها فى 23 أغسطس 2021، والتي تضمن جزء منها مد العمل ببرنامج تحفيز الطيران الحالي، وذلك اعتبارا من أول نوفمبر 2021 وحتى 30 أبريل 2022، فضلاً عن الموافقة على مشروع قرار بشأن تخصيص قطعتي أرض، لصالح وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة؛ حيث تقع الأولى بناحية مركز بلقاس بمحافظة الدقهلية؛ وذلك لاستخدامها في إقامة محطة محولات كهربائية، بينما تقع الثانية بناحية بلاط بمحافظة الوادي الجديد؛ لاستخدامها في تنفيذ توسعات محطة محولات بلاط الكهربائية.
وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير عقد سيادته اجتماع لمتابعة الموقف التنفيذي لمبادرة رئيس الجمهورية لإحلال المركبات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعي، وذلك بحضور وزيري المالية، ولتجارة والصناعة، والمدير التنفيذي لمبادرة إحلال السيارات المتقادمة للعمل بالغاز الطبيعي، ومستشار وزيرة الصناعة، ومسئولي مصانع السيارات العاملة في المبادرة، بالإضافة إلى اجتماع لمتابعة مستجدات الموقف التنفيذي لمشروع حدائق الفسطاط، حيث أشار إلى أن الحكومة تعمل على إحياء أول عاصمة إسلامية في أفريقيا لتكون متحفاً مفتوحاً أمام العالم، وذلك بحضور وزيري السياحة والآثار، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ورئيس الجهاز المركزي للتعمير، والمدير التنفيذي لصندوق التنمية الحضرية، ورئيس قطاع الآثار الإسلامية، ومسئولي المكتب الاستشاري لمشروع حدائق الفسطاط، فضلاً عن اجتماع مع المجموعة المصغرة لاستعراض الأداء والمؤشرات المستقبلية للاقتصاد المصري، وذلك بحضور وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ونائب وزير المالية للسياسات المالية، ونائب وزيرة التخطيط لشئون التخطيط، ونائب محافظ البنك المركزي، ومعاون وزيرة التخطيط ، وكذلك اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار، حيث وجه باستحداث برنامج تحفيز طيران داخلي يربط بين المدن الساحلية بمحافظات الصعيد ووادى النيل، وذلك بحضور وزراء السياحة والآثار، والمالية، والتنمية المحلية، والصحة والسكان، والطيران المدني، ومدير المتاحف العسكرية، ومساعد وزير الداخلية لقطاع السياحة والآثار، ورئيس اتحاد الغرف التجارية، ومسئولي الجهات المعنية.
وتضمنت الاجتماعات أيضاً كما جاء بالتقرير، اجتماعاً لبحث تطوير صناعة الهيدروجين الأخضر في مصر، وذلك بحضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والرئيس والمدير التنفيذي لشركة “سيمنس” الألمانية، والعضو المنتدب لشركة “سيمنس” للطاقة-مصر، وعدد من مسئولي الشركة، بجانب اجتماع لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعات تطوير مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، وذلك بحضور وزيري السياحة والآثار، والتنمية المحلية، ومحافظ البحر الأحمر، ونائب وزير التعليم العالي لشئون الجامعات، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس هيئة التنمية السياحية، وعدد من مسئولي الجهات المعنية، وكذلك اجتماع لمتابعة أعمال التطوير التي تتم في مدينة شرم الشيخ، حيث أشار إلى توجيهات رئيس الجمهورية بالاهتمام بتعقيم المنشآت السياحية بالمدينة وتطبيق الإجراءات الاحترازية وتوفير كل الخدمات، وذلك بحضور وزيري السياحة والآثار، والتنمية المحلية، ومحافظ جنوب سيناء، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس هيئة التنمية السياحية، ومسئولي الجهات المعنية، وكذلك اجتماع لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع القطار الكهربائي السريع (العين السخنة / العاصمة الإدارية/ العلمين / مطروح)، وذلك بحضور وزير النقل، ورئيس الهيئة القومية للأنفاق، ورئيس الهيئة العامة للطرق والكباري، ومساعد وزير النقل لشئون المكتب الفني.
كما ترأس سيادته الاجتماع الأسبوعي في مدينة العلمين الجديدة، حيث تم مناقشة عدد من القضايا والملفات المهمة مثل المشروعات الجاري تنفيذها في المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة”، والإسراع بوتيرة إعطاء التطعيمات المضادة لفيروس “كورونا”، بجانب عقد اجتماع مع رئيس المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة لاستعراض دراسة حول أصول وأراضي مراكز البحوث الزراعية في المحافظات، حيث اكد أن الحكومة تولى أهمية كبيرة لملف تطوير أصول وأراضي مراكز البحوث الزراعية، وذلك تنفيذاً لتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي من أجل تحقيق الاستفادة القصوى من هذه الأصول والأراضي، فضلاً عن اجتماع مع رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة لمتابعة جهود تدريب الموظفين المرشحين للانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وخطوات تخصيص الوحدات السكنية للموظفين المنتقلين للعاصمة، ومناقشة ملف إعادة هيكلة الوزارات والجهات، وكذا موقف تسكين الموظفين على الهياكل الجديدة.
وبشأن الأنشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، شملت متابعة سيادته أعمال التطوير بعدد من المنشآت في منطقة المنتزه بمحافظة الإسكندرية؛ يرافقه وزير التنمية المحلية، ومحافظ الإسكندرية، ونائب رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة للمنطقة الشمالية، بالإضافة إلى تفقد مشروعي تطوير ميدان محطة مصر وحلقة الأسماك بالأنفوشي، حيث كلف بدهان جميع واجهات المباني المحيطة بالميدان ضمن أعمال التطوير، وذلك برفقة وزير التنمية المحلية، ومحافظ الإسكندرية، ونائب رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة للمنطقة الشمالية، كما شهد سيادته مع وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، التوقيع على مذكرة تفاهم بين الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركة “سيمنس” للطاقة، حيث وقع عليها رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لكهرباء مصر، والرئيس والمدير التنفيذي لشركة “سيمنس”، والعضو المنتدب لشركة “سيمنس” للطاقة-مصر.
وشملت الأنشطة أيضاً وفقاً للتقرير، توجه سيادته إلى محافظة الأقصر لمتابعة استعدادات احتفالية افتتاح طريق المواكب الكبرى المعروف باسم “طريق الكباش”، بعد التطوير والترميم تزامناً مع احتفال الأقصر بعيدها القومي، إضافة لافتتاح عدد آخر من المشروعات، وذلك برفقة وزيري السياحة والآثار، والتنمية المحلية، ومحافظ الأقصر، والأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، وكذلك الإدلاء بتصريحات صحفية خلال متابعته لأعمال الترميم بالأقصر، أعرب فيها عن سعادته لتواجده في مدينة الأقصر، والتي تحظى باهتمام كبير من الرئيس عبد الفتاح السيسي أولاً بأول، مؤكداً أن التوجيهات الرئاسية تتحدد في استعادة الوجه الحضاري لمدينة الأقصر وتحقيق التنسيق الحضاري لمبانى المدينة ورفع كفاءتها وتطويرها، بجانب تفقد سيادته مبنى الركاب رقم 2 و3 بمطار القاهرة الدولي، وذلك للاطمئنان على حركة السفر والوصول، والتأكد من جودة الخدمات المقدمة من أجل راحة المسافرين، وكذا متابعة منظومة الكاميرات الحرارية الموجودة داخل صالات السفر والوصول، وتطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس “كورونا”، وذلك برفقة وزير الطيران المدني، ونائبه.
وبشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء سيادته مع وزيرة الصحة والسكان لمتابعة إجراءات تلقي العاملين في القطاع التعليمي للقاحات المضادة لفيروس كورونا، وكذا تطعيم باقي المواطنين، حيث أشار إلى وجود توجيهات من رئيس الجمهورية بالتوسع في تلقي مختلف المواطنين للقاح المضاد لفيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *