وزير الإنتاج الحربي و وزير الدفاع العراقي يتفقدان مصنع 200 الحربي

كتب : وائل مسلم

تفقد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي والفريق جمعة عناد سعدون وزير الدفاع العراقي مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي)، يرافقهما المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب والمهندس محمد شيرين محمد المشرف على الإدارة المركزية لمكتب وزير الدولة للإنتاج الحربي وعدد من المسئولين بالوزارتين والدكتور أحمد نايف الدليمي سفير جمهورية العراق بالقاهرة.
تم الترحيب في بداية الجولة بالوفد العراقي، وتم إجراء عرض تقديمي حول الإمكانيات التصنيعية والتكنولوجية والفنية المتوفرة بمصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) وأبرز المنتجات التي يقوم بإنتاجها بالإضافة إلى أبرز ما يقوم بالمشاركة في تنفيذه من مشروعات قومية وتنموية بالدولة، وتم تفقد خطوط وورش الإنتاج بالمصنع كما تم تفقد العربات المدرعة التي يتم إنتاجها بالمصنع مثل “سينا 200″ و”ST-500” وكذا الدبابة “M1A1” وزيارة معرض منتجات شركات الإنتاج الحربي.
وأكد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي على عمق ومتانة العلاقات بين مصر والعراق، مشدداً على حرص الوزارة على تنفيذ توجيهات السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية المتعلقة بالتعاون التام مع الجانب العراقي في كافة المجالات سواء في شكل تصنيع مشترك أو نقل للتكنولوجيا أو غيرها من أوجه التعاون، مؤكداً اهتمام وزارة الإنتاج الحربي بالتعاون مع وزارة الدفاع العراقية وتعزيز الشراكة الإستراتيجية بين شركات الإنتاج الحربي والشركات العراقية في مختلف المجالات، وأوضح أن الجانبين ناقشا إمكانية التعاون في مجال تأهيل المصانع العراقية ورفع كفاءة خطوط الإنتاج وتوريد متطلبات الجانب العراقي من المنتجات العسكرية، مشيراً إلى حرص الوزارة على توجيه الإمكانيات التصنيعية والتكنولوجية والفنية المتوفرة بالجهات التابعة لتلبية احتياجات الجانب العراقي الشقيق وفقاً لأحدث تكنولوجيات التصنيع المستخدمة.
وأشار مرسى إلى وجود رغبة متبادلة في إقامة شراكات صناعية مثمرة في عدة مجالات، لافتاً إلى أن هذا اللقاء يعد الثاني مع الفريق/ جمعة عناد سعدون وزير الدفاع العراقي كما أشار إلى وجود سلسلة من اللقاءات التي تم عقدها مع عدة مسئولين عراقيين بمجالات مختلفة، مضيفاً أن تلك اللقاءات تأتي في ضوء وجود تفاهم متبادل بشأن ضرورة دفع علاقات التعاون الثنائية إلى الأمام في شتى المجالات وأهمية تعزيز الشراكة الاستراتيجية التي تعود بالمنفعة المشتركة على الجانبين.
بدوره أعرب الفريق جمعة عناد سعدون وزير الدفاع العراقي عن تقديره للجهود المصرية الداعمة للشأن العراقي على كافة الأصعدة، كما أعرب عن التطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصر والاستفادة من تجربة النجاح المصرية الملهمة في المجال التنموي ونقلها إلى العراق، مثمناً دور مصر الرائد في المنطقة والذي يمثل عمقاً إستراتيجياً للأمة العربية ككل خاصةً فيما يتعلق بمواجهة التحديات المشتركة وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.
وأكد وزير الدفاع العراقي على تطلعه لتعزيز التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي فى مجالات التصنيع المختلفة، وأشاد بما إطلع عليه من إمكانيات تصنيعية وفنية بشركات الإنتاج الحربي ودورها في توفير متطلبات القوات المسلحة المصرية، وكذا دورها في دعم خطة الدولة المصرية في التنمية المستدامة والتطوير من خلال المشاركة في تنفيذ المشروعات القومية والتنموية المختلفة، مؤكداً على ثقة الجانب العراقي في إمكانيات شركات الإنتاج الحربي.
صرح محمد عيد بكر المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة أنه في نهاية اللقاء تم الاتفاق على استمرار التنسيق والتشاور حول مختلف الملفات وموضوعات التعاون ذات الاهتمام المشترك التي تم مناقشتها بهدف توحيد الرؤى الخاصة بها كما تم دعوة الوفود الفنية من وزارة الدفاع والشركات العراقية الشقيقة لزيارة شركات ووحدات الإنتاج الحربي للتعرف على الإمكانيات المتوفرة بها وتحديد مجالات التعاون المستقبلي بين الجانبين بشكل أكثر عمقاً بما يعزز علاقات التعاون المثمرة التي تجمع بين الجانبين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.