العامل المصري

جريدة وموقع إخباري

أخبار

تقبيل الأطفال من الفم يسبب مرض الهيربس

ينتشر فيروس الهيربس بين حديثي الولادة والأطفال ، نتيجة للعادات والأفعال ؛ والتى تسبب نقل الفايروسات وبالتالى العدوى والإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة.
وللوقاية من نقل العدوى، قال الدكتور “محمد طايع” ، أخصائي الأطفال وحديثي الولادة، وعضو الجمعية المصرية لطب الأطفال وحديثى الولادة.
أن مرض الهيربس هو الأكثر شيوعا بين الأطفال ، لأنه سهل العدوى، وهو ينقسم إلى نوعين فموي وجلدي، فالأول ينتقل عن طريق التقبيل من فم الأطفال ، والأخير ينتقل عن طريق الإحتكاك المباشر، ويعد مرض تنفسي ينتقل عن طريق الجهاز التنفسي من المصاب إلى الطفل فتنتقل العدوى سريعا خاصة أن مناعة الطفل لم تكتمل.
موضحا طايع ، أنه تبدأ الأعراض بالهيربس الفموي بظهور تقرحات بالفم وتنتشر إلى الحلق وتسبب الآلم الشديد ، والهيربس الجلدى تبدأ أعراضه بقرح وتجمع حبوب بمنطقة معينة بالجسم ويطلق عليه “الحزام الناري”، وهو من الأمراض المؤلمة ويصيب الاطفال والكبار.

لافتا أنه من أعراض الإصابة بالهيربس الفموي، هو رفض الطفل للطعام بإستمرار بسبب الألم بالفم والحلق ، ويجب سرعة الإستشارة الطبية لأن مضاعفاته قد تصل إلى “التهاب سحاقي بالمخ”.

حيث ينتقل الهيربس إلى الخلايا بالمخ، ويسبب الالتهاب بالاذن الوسطى ، وأمراض الجهاز التنفسي بالكامل والتهابات الحلق ، بينما الهيربس الجلدي، يسبب الإلتهابات الأعصاب والألم ، وينتج عنه “صدمة عصبية” للطفل نتيجة شدة الألم، ينتقل عن طريق فيروس اخر معدى مسبباً الجديري المائي.
مشيراً إلى أن هناك تطعيمات للأطفال للوقاية من الهيربس ، ويتم أخذ الجرعات بعد عمر عام .
مُشددا على عدم تقبيل الأطفال من الفم ، أو اللمس المُباشر للطفل المصاب بهيربس، وعدم لمس المناطق المصابة بالجسم لعدم انتشار العدوى، ويجب الاهتمام بالتغذية لتقوية مناعة الأطفال عن طريق إتباع نظام غذائي صحي يعزز جهاز المناعة بتناول البروتينات والزنك وفيتامين سي.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.