الذهب الملاذ الآمن فى المرحلة القادمة

الذهب الملاذ الآمن فى المرحلة القادمة

 

السعدنى : الذهب يصل سعر الوقية 35000 جنيه فى الربع الأول والثالث 2021

احمد فريد

 

يعد البحث عن فرص الاستثمار الأمن فى الوقت الراهن بمثابة المجازفة المحفوفة بالمخاطر فى التغيرات المستمرة التى تطرأ على كافة المستويات الاقتصادية العالمية وعلى رأسها الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين والتى تزداد حدتها تارة وتهدأ تارة أخرى الأمر الذي يطرح تساؤلا عن أهمية الاستثمارات الآمنة فى ظل ضبابية الموقف والأوضاع خاصة داخل الأسواق المالية الناشئة ليعود بذلك الحديث مجدداً عن صناعة الذهب وفرص الاستثمار بها تتصدر بذلك تلك الصناعة الهامة قائمة القطاعات ذات الفرص الواعدة والمرشحة للعب دور البطولة وقيادة مؤشرات النمو على الصعيد العالمي والمحلى خلال الفترة المقبلة فى ظل تهافت العديد من المستثمرين على شرائها لتجنب الآثار السلبية المتوقعة نتيجة لحالة الركود الاخيره بحركة التجارة العالمية

ويؤكد شادى السعدنى المدير التنفيذي لمؤسسة الرسالة لتجارة الذهب أنه سيحدث ارتفاع جنوني فى أسعار الذهب لتصل سعر الوقية من 35000 جنيه

وأوضح السعدنى أنه فى خلال 5 سنوات الماضية ارتفع سعر وقية الذهب من 7000الف جنيه حتى أصبح 28000 ألف جنيه وهناك مؤشرات خلال المرحلة القادمة من خلال الربع الأول والثالث من عام 2021 وذلك يرجع الإقبال الكبير لعملية الشراء التى تستهدف الذهب الخام والمشغولات الذهبية على المستوى العالمي وزيادة حجم الاستثمار فى عملية الادخار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *