حواس يطلق حملة لاسترجاع حجر رشيد ونفرتيتى لمصر

أعلن الدكتور زاهى حواس، عالم الآثار المصرية، أنه سوف يقود حملة من المثقفين المصريين والأجانب لاسترجاع حجر رشيد والزودياك ورأس نفرتيتى إلى مصر لعرضهم فى المتحف الكبير.

وقد ألقى حواس محاضرة خلال تواجده فى المدينة الثانية فى رحلة التسويق للسياحة المصرية وهى مدينةCuritiba كوريد تبا، وهى عاصمة ولاية بارانا وتعددها حوالى 11 مليون نسمة،  وهى واحدة من 28 ولاية بالبرازيل، حضرها حوالى 3000 فرد وتم ترجمتها مباشرة باللغات المختلفة.

وقد أجاب حواس على الأسئلة الخاصة بإخناتون وكيف استطاع عن طريق الحامض النووى أن يكشف مومياء إخناتون الذى عثر عليه داخل المقبرة رقم 55 بوادى الملوك،  وأشار حواس إلى مفاجأة وهى أن إخناتون كان جسمه عاديا ولا يوجد لديه ظهور لشكل المرأة والرجل، كما هو موجود فى التماثيل حيث أشارت دراسة المومياء بعد التأكد أنها لإخناتون، أنه كان شخصا عاديا سليما لا يوجد به أى عيوب خلقية ولكن ما هو موجود فى التماثيل هى ترجمة لما كان موجود فى تعاليم أتون والتى يوجد فيها أن “أتون” هو الرجل وهو المرأة ولذلك وضعوا هذا الفن.

وحول حجر رشيد قال الدكتور زاهى حواس، إننى أعلنت فى سان بولو على ضرورة أن تعود رأس نفرتيتى إلى مصر لأنها خرجت بطريقة التدليس وأيضا حجر رشيد تم نهبه عن طريق الفرنسيين وتم إعطائه للإنجليز دون وجه حق، فقد أهدوا شيئا لا يحق لهما لذلك فإن حجر رشيد ضرورى أن يعود إلى مصر ويتواجد داخل المتحف المصرى الجديد.

وأشار إلى أنه سوف يقود مجموعة من المثقفين المصريين والأجانب للمطالبة بعودة حجر رشيد ونفرتيتى، وكذلك “الزودياك” الموجود فى متحف اللوفر بفرنسا والذى سرقة لص ونشره من داخل معبد دندرة أو معبد حتحور وتم بيعة لمتحف اللوفر.

وأشار “حواس” إلى أن 15 ألف شخص يذهبون إلى المتحف شهريا خاصة طلاب المدارس ويشرف عليه مجموعة من المهتمين بمصر القديمة ويطلق عليهم “الروزاكروس”، وهم مهتمون بالملك تحتمس الثالث وإخناتون ويزورون مصر حوالى 4 جروبات فى العام ومنهم أساتذة من الدارسين بالآثار المصرية.

وأضاف “حواس” أن هذه مدينة بها متحف مصرى ضخم طوله قد يصل إلى مساحة حوالى 20 فدانا، ويتميز المتحف بواجهة ضخمة يتقدمها أعمدة بزهرة اللوتس، وعلى المقدمة بوستر كبير يعلن عنه محاضرة عالم الآثار المصرية “زاهى حواس” وبصورة ضخمة على المتحف، ويعلنوا أن هذه مفاجأة بوجود الأثرى الشهير بالمدينة.

وأكد الدكتور زاهى حواس أنه فى العام المقبل سوف يفتتح متحفا ضخما عن آثار توت عنخ آمون فى البرازيل،  وسوف يتم تنظيم معرض من النماذج الأثرية لقطع طبق الأصل الخاصة بالملك توت عنخ أمون من وزارة الآثار.

الصوب الزراعيه واكتفاء ذاتى من المحاصيل

مشروع الصوب الزراعية الذى افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسى هو إنجاز عظظيم سيكون له انعكاسات إيجابية سريعة على وضع الإنتاج الزراعى فى مصر خلال الفترة المقبلة.اكد على ذلك النائب عثمان المنتصر، أمين سر لجنة الزراعة بالبرلمان،

وقال إن مشروع الصوب الزراعية تم تنفيذه وفقا للعلم الحديث، كما أنه يعد إضافة كبيرة للتنمية الزراعية فى مصر، سيزيد من الإنتاج الزراعى، خاصة أنه تم الاعتماد على الأساليب التكنولوجية الحديثة خلال تنفيذه.

ولفت أمين سر لجنة الزراعة بالبرلمان، إلى أن مشروع الصور الزراعية سيساهم فى إحداث اكتفاء ذاتى من المحاصيل، مما سيساهم فى تصدير العديد من المحاصيل الزراعية المصرية إلى الخارج، خاصة أنه يتم إنتاج المحاصيل بشكل كبير وبجودة عالية.

الشحات على انتزاع بطاقة نهائي مونديال الأندية

كتب احمد فؤاد :

يخوض النجم المصري حسين الشحات، المحترف في الإمارات، اختبارًا صعبًا مع فريقه العين، الذي يلتقي مع ريفر بلايت الأرجنتيني في السادسة والنصف من مساء اليوم الثلاثاء، في ملعب “هزاع بن زايد”، ضمن منافسات الدور نصف النهائي من منافسات بطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليًا في الإمارات.

وحجز العين مقعده في الدور نصف النهائي بالمسابقة، بعدما حقق فوزًا عريضًا على الترجي التونسي بطل دوري أبطال إفريقيا بثلاثية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما السبت الماضي على الملعب نفسه، ضمن منافسات دور الثمانية، في مباراة شهدت تألق الشحات الذي سجل هدفًا وتم اختياره أفضل لاعب في اللقاء من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بحسب “سكاي نيوز عربية”.

ويطمح العين لتحقيق الفوز من أجل حجز مقعده في نهائي بطولة كأس العالم للأندية بجانب الاقتراب من خوض المباراة الحلم أمام ريال مدريد الإسباني الذي يواجه كاشيما أنتلرز الياباني غدًا الأربعاء.

مانشستر يونايتد يُعلن رحيل جوزيه مورينيو

كتب احمد فؤاد:

أعلن نادي مانشستر يونايتد عن رحيل مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو.

ونشر النادي عبر موقعه الرسمي، بيانًا صحفيًا أكد فيه أن المدير الفني البرتغالي، قد غادر النادي.

وقدم النادي الشكر للمدير الفني على الفترة التي قضاها على رأس القائمة الفنية للفريق.

وأعلن النادي من خلال نفس البيان، أنه سيتم الإعلان عن مدير فني مؤقت حتى نهاية الموسم لحين التعاقد مع مدير فني جديد.

وتولى مورينيو صاحب الـ55 عامًا تدريب مانشستر يونايتد منذ عام 2016 وقاده للفوز ببطولة الدوري الأوروبي لموسم 2016-17 بالإضافة إلى كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

وشهدت الفترة الماضية تراجع على مستوى الأداء بالنسبة لرفاق دي خيا مما جعل رحيل المدرب أحد مطالب جماهير النادي.

الزمالك قد يتأهل مباشرة إلى مجموعات الكونفيدرالية

كتب أحمد فؤاد :

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” عن إمكانية تأهل الزمالك بشكل مباشر إلى مجموعات كأس الكونفيدرالية الإفريقيه.

ونشر الكاف من خلال بيان رسمي، أنه وبعد إعفاء الترجي التونسي (حامل لقب دوري الأبطال) من خوض الدور الـ32 من البطولة بسبب تواجده في كأس العالم للأندية فإنه سيكون هناك 15 فريقًا فقط متأهلين من الدور الـ32 بدوري الأبطال إلى الدور الـ16 على أن يُكمل الترجي عقد الفرق المتأهلة 16 فريقًا.

وعليه فإنه سيكون هناك 15 فريقًا قد ودعوا دوري الأبطال إلى الكونفيدرالية والتي من المقرر أن يُسفر الدور الحالي (الـ32) فيها عن تأهل 16 فريقًا إلى دور الـ 32 مكرر، وهو العدد الذي سيكون أكبر من الفرق القادمة من دوري الأبطال (15 فريقًا)

وبناءً على ذلك فإن الكاف قرر إعفاء فريق من الصاعدين من الكونفيدرالية من خوض الدور الـ32 مكرر وفقًا لتصنيف هذه الأندية لدى الكاف.

ويُعد فريق النجم الساحلي هو الأول في التصنيف ومن بعده الزمالك، وفي حال مرور النجم إلى الدور المقبل فإنه سيخوض دور المجموعات بشكل مباشر دون الحاجة لخوض الدور الـ32 مكرر، وفي حال الفشل في المهمة وتمكن الزمالك من الصعود فإن القلعة البيضاء سيكون المستفيد من هذا.

عرض كتاب: كيف تصبحين أمًا عاملة مثالية

عرض: نجاح شوشة

اسم الكتــاب: كيف تصبحين أمًا عاملة مثالية

المؤلفان: تريسي جودريدج- مارتين جاليإن

الناشــــــــر: قسم الترجمة بدار الفاروق للاستثمارات الثقافية – القاهرة

مكان النشـر: جمهورية مصر العربية

سنة النشر: 2010

العرض العام:

يقع الكتاب فى 264 صفحة من القطع المتوسط وهو عبارة عن مقدمة، وسبعة عشر فصلا، بدأها المؤلفان بالإشارة إلى أن بعض الأمهات اضطررن اضطرارًا لاقتحام سوق العمل من أجل ظروف معينة، وإن حدث هذا فلا مبرر على الإطلاق لإهمال واجبات الأبناء والبنات.

الفصل الأول: من هي الأم العاملة المثالية

أشار المؤلفان في هذا الفصل إلى أن رعاية الأطفال لها الأولوية عند تزاحم الواجيات والأعباء ولا بد من تقسيم الوقت بصورة متوازنة، وفي أثناء ذلك لا ينبغي للأم أن تنسى الاهتمام بنفسها.

الفصل الثاني: الأم  والحمل أثناء العمل

يوضح هذا الفصل الصعوبات التي تتحملها الأم أثناء الأسابيع الأولى من الحمل، كما تناول المؤلفان أهم محطات رحلة الحمل حتى الولادة.

الفصل الثالث: حقوق الأم العاملة أثناء الحمل

في ثنايا هذا الفصل تتضح ضرورة إبلاغ صاحب العمل بالحمل وإبلاغ شئون العاملين للحصول على إجازة مدفوعة الأجر كحق من حقوق الأم العاملة خلال فترة الحمل.

الفصل الرابع: الاستفادة القصوى من إجازة الوضع على الوجه الأكمل

أوصى المؤلفان بضرورة مقابلة الأم لأمهات أخريات للاستفادة من تجاربهن في حال كانت تجربة الحمل والوضع جديدة بالنسبة لها.

الفصل الخامس: كيفية الحصول على أفضل رعاية للطفل

في هذاالفصل يقترح المؤلفان بدء البحث عن سبل الرعاية المناسبة وتقييم الخيارات المختلفة، سواء جليسات الأطفال العاملات بمنازلهن أو الأخريات اللواتي يحضرن لمنازل الأطفال أو دور الحضانة اليومية مع أهمية الاستفادة من الأقارب والأصدقاء في استضافة الأطفال مؤقتا.

الفصل السادس: خيارات العمل الجديدة

نصح الكاتبان الأم بمحاولة العثور على عمل يكون أكثر توافقًا مع ظروف الأسرة، مع تفصيل كيفية التفاوض مع الأطراف الأخرى للحصول على ساعات عمل جديدة لجعل بيئة العمل مناسبة لظروف الأسرة، مع ضرورة الحصول على راحة من العمل.

الفصل السابع: الاستعداد للعودة من العمل

أكد الكاتبان على أن القوانين في غالبية دول العالم تتيح للأم العاملة أخذ إجازة لرعاية الطفل، وذكرا كيفية تعلم الطفل القيام بالأنشطة الروتينية

الفصل الثامن: الأسابيع الأولى بعد العودة إلى العمل

يتناول الفصل كيفية ترك الأطفال من أجل العودة إلى العمل وضرورة الحصول على قسط يومي وافر من النوم استعدادا لمواصلة مهمة التربية بالتزامن مع العمل المكلفة به المرأة.

الفصل التاسع: تشارك الزوجين في الأعباء

في ثنايا هذا الفصل ذكر المؤلفان نصائح للزوجين بإنجاز جميع الأعمال والتشارك في إدارة المنزل وتخصيص وقت خاص لهما، وأهمية الحوار والتحدث والاستماع للطرف الآخر، وظروف ترك الأم للعمل والجلوس في المنزل والقيام برعاية الطفل بمفردها

الفصل العاشر: الأعوام الأولى بعد الولادة

تناول الفصل تفاصيل تعامل الأم مع أمراض الطفولة، والتنظيم بين دور الحضانة الخاصة بسن ما قبل المدرسة ورعاية الطفل، وسبل التغلب على الضغوط.

الفصل الحادي عشر: تفاصيل الحياة اليومية للأسرة

في خضم الحياة المليئة بالأعباء تحتاج الأم إلى التنظيم والتغلب على متاعب القيام بالأعمال المنزلية والاستفادة من وقت تناول الطعام، وضرورة الفصل بين العمل والمنزل، وهذا ما يشرحه هذا الفصل بالتفصيل.

الفصل الثاني عشر: تعود الطفل على السلوك الحسن

ينصح الكتاب في هذا الفصل بخطوات محددة سبل التعامل مع السلوك اليومي للطفل مع وضع عادات وقوانين واضحة التعامل مع المواقف المختلفة بحكمة ودون انفعالات.

الفصل الثالث عشر: كيفية استمرار نجاح الأم في عملها

انطلاقا من الخبرة العملية لمؤلفي الكتاب يتناول الفصل كيفية قضاء يوم عمل كامل، وتنظيم الوقت، ونصائح في طريقة التحدث مع المديرين، وكيفية التعامل أثناء اجتماعات العمل، وضرورة التحلي بالثقة والإيجابية، وأهمية تشكيل الأم العاملة فريق عمل لدعمك في الأوقات الصعبة، كل هذه الخطوات تجعل من البيئة المحيطة ملائمة لنجاح الأم في العمل والمهمة التربوية في آن واحد.

الفصل الرابع عشر: السنوات الأولى من ذهاب طفلك إلى المدرسة

مع ذهاب الطفل إلى المدرسة يتطلب الأمر تكاتف جهود الزوجين لاحتواء الطفل في هذه المرحلة الجديدة، ويناقش الفص تفاصيل الحياة اليومية للأسرة،وإظهار الدعم للطفل في المدرسة وتوجيهه لأداء الواجب المنزلي.

الفصل الخامس عشر: منح الحب والحنان لطفلك

على الأم العاملة إظهار الحب غير المشروط للطفل بالتزامن مع وضع ضوابط وقوانين للعلاقة، والثناء على الطفل والتواصل معه بصدق.

الفصل السادس عشر: كيفية التعامل مع ابنك في مرحلة المراهقة

حث المؤلفان الأم على تعليم طفلها كيفية الاعتناء بنفسه، وكيف يحافظ على صحته ولياقته البدنية وقبل كل ذلك كيف يكون واثقا بما لديه.

الفصل السابع عشر: كيفية تحقيق السعادة الأسرية

ينصح الكاتبان الأم العاملة بالعمل دومًا على إنجاح علاقتها الزوجية، والعمل على توافق الأطفال مع بعضهم البعض، وترشيد طريقة التعامل مع الأطفال فيما يتعلق بالشجار والخلافات، وكيفية استغلال العطلات الأسبوعية والاستفادة من الإجازات.

الخاتمة

ختم المؤلفان كتابهما بذكر بعض المصادر الخاصة بالأطفال والمراهقين، وتتميز هذه المصادر بالمعلومات التي تعين المربين في المجالات الصحية ومايتعلق بمشكلات الطعام، وبعض المؤسسات المتبنية لمكافحة العنف الجسدي ضد الأطفال بالمملكة المتحدة.

 

 

دفن ابراهيم سعدة فى مقابر الاسرة بالجيزة

كتب مصطفى احمد

انتهى المصلو ن فى مسجد عمر مكرم من صلاة الجنازة على الكاتب ابراهيم سعدة فور صلاة الظهر واتجهت الجنازة الى مثواها الاخير فى مقابر 6 اكتوبر بمحافظة الجيزة حيث مدافن الاسرة .

يوم القوات المسلحة العمانية

يوم القوات المسلحة العمانية

كتب مصطفى احمد 

أقام السلطان قابوس بن سعيد  سلطان عُمان القائد الأعلى للقوات المسلحة حفل عشاء بمناسبة يوم القوات المسلحة، وذلك بحصن الشموخ بولاية منح.حضر الحفل عدد من  الوزراء  والمسئولين وقادة قوات السلطان المسلحة وشرطة عُمان السلطانية وكبار الضباط العسكريين والمدنيين.

يأتي هذا الحفل في تكريمًا من  السلطان قابوس بن سعيد  لقواته المسلحة الظافرة بجميع ألويتها وتشكيلاتها ووحداتها ومنتسبيها على دورها الوطني المشهود وإخلاصها النبيل لواجبها المقدس في الذود عن عرين الوطن، وحماية بره وبحره وسماه، والسهر على أمنه واستقراره، وصون مقدراته ومكتسباته فأضحت عُمان في  عهد السلطان قابوس  وقيادته الحكيمة آمنة مطمئنة، يسودها الوئام والأمان، وترفرف رايتها عالية خفاقة بالعزة والإباء والشموخ.

نظرة للدراسات النسوية تتضامن مع الصحفيات والمحاميات

كتب مصطفى احمد

اختتمت مؤسسة  “نظرة للدراسات النسوية” حملة “بدون وجه حق” التي سلطت الضوء على العنف المبني على النوع الذي تتعرض له الصحفيات والمحاميات في مصر من فاعلين مختلفين، وذلك في إطار في المشاركة في الحملة العالمية “16 يوم من النشاط لمناهضة العنف ضد النساء”. تضمنت الحملة بعض الأوراق المعرفية مثل مقترحات إدماج النوع في نقابة الصحفيين وقانون المحاماة، وتحليل لدور المجلس القومي للمرأة في ظل إصدار القانون الجديد للمجلس. كما شاركت عدة صحفيات ومحاميات من المهتمات بقضايا النوع في الحملة عن طريق الكتابة أو الحديث عن تجاربهن الشخصية وما تعرضن له من عنف وتمييز بسبب مهنتهن، وعن آليات مناهضة العنف وإشكاليات مواجهته. كما شملت الحملة أيضا مقاطع مصورة عن قيمة التضامن بين الصحفيات والمحاميات وبعض الرسوم المتحركة (كاريكاتير)، وتغريدات نابعة من مجموعة بؤرية نظمتها “نظرة” لعدة محاميات وصحفيات للتفكير وتبادل التجارب المتعلقة بالعنف ضد النساء في مهنتي الصحافة والمحاماة.

ترتبط الصحافة والمحاماة بالدفاع عن الحقوق ومناصرتها بشكل وثيق، وربما يكون اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي دائما ما يتزامن مع ختام حملة ال “16 يوم” فرصة ملائمة للتذكير أن المحاميات والصحفيات اللاتي يعملن بطريقة أو بأخرى من أجل الدفاع والتعبير عن هموم وحقوق الآخرين، لازلن محرومات من العديد من الحقوق والفرص بسبب ما يتعرضن له من عنف في ظل تسامح مجتمعي مع هذه الجرائم وغياب آليات للحماية. فكما وضحت الحملة، تتعرض المحاميات والصحفيات إلى العنف الجسدي والجنسي من قبل فاعلي الدولة، والفئات المختلفة اللاتي يتعاملن معها أثناء تأدية عملهن، وحتى من زملائهن أو رؤسائهن في العمل. وفي ظل غياب سياسات مؤسسية وتدابير وآليات تتبناها النقابات من أجل حماية الصحفيات والمحاميات، تكون مواجهة هذه الجرائم أمر شديد الصعوبة.

إن تعرض المحاميات والصحفيات للعنف المبني على النوع ليس أمرا “طبيعيا”، وليس من الآثار الجانبية للمهنة، كما أن تفادي هذا العنف ليس دور النساء المشتغلات بالمهنة، بل هو دور نقاباتهن ومؤسساتهن المهنية. وفي إطار نشر مقترحات لسياسات وتشريعات واضحة خلال الحملة، ندعو النقابات والمؤسسات المعنية للنقاش والتفكير في هذه المقترحات من أجل تبني آليات حقيقية لمناهضة العنف ضد المحاميات والصحفيات.

جنازة ابراهيم سعدة تخرج من دار اخبار اليوم الى مسجد عمر مكرم

جنازة ابراهيم سعدة تخرج من دار اخبار اليوم

كتب مصطفى احمد

خرجت منذ قليل جنازة ابراهيم سعدة الصحفى والكاتب باخبار اليوم من دار اخبار اليوم بشارع الصحافة متجهة الى مسجد عمر مكرم لصلاة الجنازة علية .

وقد توفى الكاتب الصحفى ابراهيم سعدة مساء امس فى القاهرة عن عمر يناهز 82 عاما .

يذكر ان ابراهيم سعدة قد عاد الى ارض الوطن من سويسرا فى سبتمبر الماضى بعدما اتهم فى تقديم هدايا للرئيس الاسبق حسنى مبارك باسم هدايا اخبار اليوم .

طبيب الأهلي يُعلن تشخيص إصابة سعد سمير ومدة الغياب

أعلن خالد محمود طبيب الأهلي عن تشخيص إصابة مدافع الفريق سعد سمير على أنها مزق في العضلة الخلفية، مؤكدًا أن اللاعب سيغيب لمدة 4 أسابيع.

وقال محمود من خلال تصريحاته تم تشخيص إصابة سعد على أنها مزق في العضلة الخلفية، اللاعب سيحتاج 4 أسابيع من أجل التعافي والعودة من جديد للمشاركة رفقة الفريق.”

وكان سعد سمير قد تعرض للإصابة في مباراة طلائع الجيش والذي جرى يوم الأحد بالدوري، ليُغادر المدافع ملعب المباراة متأثرًا بإصابته

عبدالناصر عوض: التحرش بالأطفال ..الوقاية خير من العلاج

حوار: نجاح شوشة

أكد الأستاذ الدكتور عبد الناصر عوض أحمد جبل رئيس قسم خدمة الفرد بكلية الخدمة الاجتماعية جامعة حلوان، أن الحيلولة دون وقوع الأطفال في شراك المتحرشين، هي بلا شك خير من علاجهم بعد الوقوع في تلك المحنة.

وأضاف عوض في حواره مع “العامل المصري” أن خط الدفاع الأول عن الأطفال هو الحكومات التي تضطلع بمسئولياتها عن تطهير الإعلام وشبكات الإنترنت من المشاهد التي تفسد المجتمع، وتجعل من الأطفال فرائس سهلة لضعاف النفوس.

ونصح رئيس قسم خدمة الفرد بكلية الخدمة الاجتماعية الأسر بتوعية الأطفال بما يجب أن يفعلوه حال تعرضهم إلى مثل هذه السلوكيات المرضية؛ وضرورة طلب العون والنجدة، مشددا على أهمية تربية الأولاد على عدم الانخداع لأي شخص يطمئنهم ويطلب الخلوة بهم بحجة أنه (مثل بابا) على حد تعبيره.

ولفت الأستاذ الدكتور إلى أن بعض الأطفال يتعرضون للتحرش ومع ذلك يؤثرون عدم البوح خوفا من ردود أفعال المحيطين، مشيرا إلى علامات وتغيرات تظهر على سلوك الطفل الذي تعرض للانتهاك.

ولمعرفة تلك العلامات التي تؤشر على وجود مشكلة نفسية أو تحرش، نترككم مع تفاصيل الحوار مع الأستاذ الدكتور عبد الناصر عوض أحمد جبل رئيس قسم خدمة الفرد بكلية الخدمة الاجتماعية جامعة حلوان، ضيف “رسالة المرأة”

في البداية كيف يوصف علم الاجتماع أزمة التحرش بالأطفال؟

التحرش سلوك مرضي انحرافي يعبر عن تفكك القيم وانهيار الأخلاق وعدم القدرة على التمسك بالفضائل، وقد يكون من جانب بعض المدرسين للطالبات، أو من جانب بعض الكبار للأطفال وهو ما يسمى بـ (الغلمنة) لكون الطرف الآخر غلاما صغيرا.

وفي العادة يستغل الجاني بعض الظروف الملائمة للتحرش والتي يكون فيها الزحام شديدا وفي غفلة من المحيطين مثل الموالد والأفراح وربما في أماكن العمل أو المواصلات العامة.

ويعد التحرش في البلاد العربية سلوك مرضي انحرافي وليس ظاهرة اجتماعية، لأن الظاهرة لها مواصفات محددة كالعمومية والانتشار والجبرية والإلزام، وهذا كله لا يتوفر في التحرش.

ويشير هذا السلوك المرضي إلى عدم وضوح القيم الاجتماعية لدى الفرد، بسبب عدم القدرة على إشباع الرغبات المكبوتة لدى الفرد، وتشير الدراسات الاجتماعية إلى أن التحرش أكثر انتشارا في وسائل المواصلات المزدحمة.

لكن ما العوامل التي تساعد وجود سلوك التحرش بالأطفال؟

عوامل متعددة من بينها صعوبة الزواج بالنسبة للشباب المراهق مع ارتفاع التكاليف والمغالاة في المهور، وعدم القدرة على تفريغ الغريزة بشكل شرعي مقبول، فيضطر المتحرش إلى اصطياد فريسة سهلة لا تقوى على الدفاع أو المقاومة، بل ويسهل خداعها، وتخشى الفضيحة وترفض الإفصاح عما تم معها.

وبعض الأسر لا تقوم بتوعية الأطفال بما يجب أن يفعلوه حال تعرضهم إلى مثل هذه السلوكيات المرضية؛ فينخدع الأطفال في سلوكيات كل من يقول لهم إنه (مثل بابا) أو أنه (عمو) أو (خالو) ومن ثم يخاف الإفصاح عما تم معه.

وتجدر الإشارة إلى أن وسائل الإعلام تساهم بشكل أو بآخر من خلال الأفلام والبرامج في شيوع السلوكيات المشينة وإفساد المجتمع عبر أفلام ومسلسلات تركز على الجنس، ويأتي في الصدارة شبكة الإنترنت التي تعج بالمواقع الإباحية، كل هذا يساهم في إشعال الغريزة الجنسية

وأحذر هنا من أن بعض الألعاب التي تقدمها بعض دور الحضانة أو النوادي قد تتطلب المزيد من التلاصق الجسدي بين الأطفال وبعضهم أو الأطفال والكبار أو البنات والمدرب، ومن ثم تبدأ المشكلات.

بالنظر إلى حالات التحرش، وجد أن الطفل نادرا ما يبوح لوالديه بأنه وقع فريسة لأحد المعتدين، فكيف لنا أن نعرف أنه تعرض لها؟

هناك مؤشرات يجب على الأسرة ملاحظتها على الطفل أو الطفلة، وعلى المعالج أو الأخصائي الاجتماعي بالمدرسة أيضا محاولة إدراكها وهي:

ــ الشعور بالإذلال وضعف الثقة بالذات والخوف الدائم من الآخرين

ــ التردد الشديد في اتخاذ القرار

ــ الكوابيس والأحلام المزعجة

ــ محاولة الطفل إخفاء جزء من جسده

ــ التكتم ومحاولة النأي بالنفس أو العزلة

لذلك على الأسرة معرفة التغيرات الطارئة على نمط الطفل ومن ثم محاولة معرفة ما حدث بكل هدوء وبلا تقريع وتوبيخ، لكونه ضحية سلوك مشين من شخص غير مسئول.

ولا بد من التنويه إلى أن بعض الأسر تنظر إلى الفتاة مهما كبرت على أنها طفلة صغيرة، ولا يعلمون أنها قد تبدأ البلوغ في مرحلة مبكرة الرقص والبالية بشكل مبتذل مما يؤدي إلى مزيد من الانحراف.

هل توجد نسبة تقريبية لوجود بعض حالات التحرش يكون فيها المعتدي من أقارب الطفل؟

أظهرت بعض الدراسات التي أجريت سواء في الخارج أو الدول العربية أن معظم من اقترفوا هذا السلوك المرضي كانوا من أقارب الأطفال، فمن بين كل مئة حالة تحرش، وجد أن 70 منها ارتكبها أقارب للطفل.

وإذا كان الرسول حذرنا من دخول الأقارب على الزوجات فقال: الحمو الموت، فإن هذا التحذير جدير بأن يوضع في الاعتبار، لأن القريب لا يتوقع منه الضرر، مع أنه ينبغي الاحتياط، والاحتياط لا يعني التخوين أو الاتهام، ومع الأسف فإن العرف الاجتماعي لا يلتزم بالشرع في هذه المسألة.

كما يجدر التنويه إلى ضرورة الحد من الاختلاط، حيث أن كثرة الاختلاط خاصة عندما يختلط الصغار دون رقيب أو عدم التفريق في المضاجع بين الصغار والكبار تفضي إلى تصرفات وعواقب وخيمة.

على مستوى الوقاية من التحرش، ماذا نفعل؟

المطلوب هو السير على هذه النقاط بالتوازي:

ــ زيادة الوعي الديني

ــ الفصل بين الأولاد والبنات في الألعاب الجماعية

ــ وضع حدود لعلاقة الصغار بالأقارب الكبار، ويجب أن تكون أعين الأهل مفتوحة لرقابة تلك العلاقة.

ــ الإعلام مطالب بترشيد أو تغيير سياساته الاستثارية؛ لأن ثلاثية (الجنس العنف المخدرات) للأسف هي المسيطرة على الأفلام والمسلسلات والدراما بشكل عام، وهذا يكرس حالة الشهوانية في المجتمعات، لذلك فالإعلام مطالب بتعديل سياسته بما يتواءم مع الصالح الأخلاقي العام.

بعض الأطفال قد يتلقى معلومات قد لا تناسب سنه، سواء من الإعلام أو من أصدقاء أكبر منه سنا، فما أثر ذلك؟

المعلومة تعطى بحسب المرحلة العمرية، “لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا”

فالمعلومة في غير وقتها تضر به لأنها فوق وسعه وطاقته، ونحن مأمورون بأن نخاطب الناس على قدر عقولهم، وبطبيعة الحال هو لن يحصل على المعلومة كاملة وسوف يذهب لمن يعطيه بقية المعلومات بدافع الفضول، لذلك لا بد للأهل من احتواء الطفل والإجابة على تساؤلاته وكسب ثقته.

ما هي سبل احتواء وعلاج الأطفال الذين ابتلوا بهذه المحنة؟

ــ لا بد أولا من إبعاد الطفل عن مصدر الخطر وتجديد صداقاته بصداقات جديدة من بيئة مختلفة.

ــ قد يكون من الضروري تحويل الطفل من المدرسة أو الحضانة التي حدث فيها هذا الأمر حتى لا يشعر بالدونية أثناء استرجاع الذكريات أو يرى في وجوه الزملاء شيئا من التعيير.

ــ إعطاء دعم نفسي وجرعة من العطف والتشجيع

ــ لا بد من تجنب اللوم والتقريع لأنه كان ضحية، ومن وقت لآخر لمسة حانية ليشعر بوجود من يؤازره.

ــ بعض الحالات القليلة تحتاج إلى العرض على أخصائي اجتماعي تحليلي سلوكي أو أخصائي اجتماعي معرفي، وهذا خاص بالنسبة للحالات المتدهورة، وهي تلك الحالات التي لا تزيد عن 2% من حالات التحرش بالأطفال.

هل ينتشر التحرش في البيئات الحضرية أكثر أم في البيئات الريفية؟

باستقراء الواقع يؤكد الباحثون أن هذه السلوكيات تقل في الريف، حيث القرب من الطبيعة وبساطة الحياة والبعد عن التعقيدات والأ‘باء المعيشية، وعلى العكس تكثر في المدن، حيث تعقيدات الحياة المدنية وزيادة أعباء الزواج والمغالات في المهور وصعوبة توفير المسكن العائلي، ولأن السياقات العشوائية المزدحمة، مع انخفاض مستوى المعيشة وضعف الوازع الديني يكون البيئة الخصبة لتلك السلوكيات المرضية.

بجانب القوانين والتشريعات الرادعة كيف نكافح هذه الجريمة؟

من جهة التشريعات فهي موجودة، فالمشكلة ليست في سن القوانين، بقدر ما هي في إمكانية التزام المواطنين بها، ورقابة الدول على تطبيقها على الجميع، وتوجد تشريعات للمتحرشين بالمواصلات العامة، لكنها تشريعات قاصرة، وعلاوة على ذلك فإنها لا تطبق لوجود أجواء المحسوبيات والرشاوى في أغلب البلاد العربية.

 

الطفل الذاتوي وكيف نتعامل معه

نجاح شوشة

اسم الكتاب: أسرار الطفل الذاتوي وكيف نتعامل معه.

المؤلف: د. سعد رياض.

الناشر: دار النشر للجامعات، القاهرة.

سنة النشر: 2008.

أثبتت الدراسات إمكانية علاج نسبة لا تقل عن 20% من مرضى التوحد، ورغم ذلك نجد الغالبية العظمى من الناس يتجاهلون هذه المشكلة، ويضعونها تحت التخلف العقلي الذي لا أمل منه في العلاج، ويعاملون الطفل التوحدي معاملة المريض العقلي بالعزل والبعد عن المجتمع وبالتالي فقد هؤلاء الأطفال حقوقهم في الحياة، وهم ما زالوا يبحثون عن منقذ لهم يخرجهم من هذه الإعاقة، ويذلل لهم السبل لكي يتعلموا فنون الحياة وأساسيات العلاقات الاجتماعية.

ومن هنا تأتي أهمية هذا الكتاب “الطفل التوحدي: أسرار الطفل التوحدي وكيف نتعامل معه” لمؤلفه الدكتور سعد رياض حيث يرصد لنا بعض الحقائق المتعلقة بالتوحد التي تستلزم أن يتعامل معها الآباء والأمهات ممن لديهم أطفال يعانون من هذه المشكلة، حتى يمكن مساعدة هؤلاء الأطفال على العودة إلى حياتهم الطبيعية.

يشير المؤلف في بداية كتابه إلى أن “التوحد” مصطلح حديث من حيث الاكتشاف ومن حيث الدراسة فقد كان أول من وضعه هو العالم وطبيب الأمراض العقلية المتخصص في مجال الأطفال “ليو كانر” عام 1943 عندما قام بفحص 11 طفلاً ووجد عندهم لامبالاة غريبة نحو الناس بمعنى فقدان الاهتمام بهم وقد لاحظ أن كل منهم ما إن دخل الحجرة حتى أسرع إلى مكان اللعب مع فقدان الاهتمام بالناس بالرغم من إدراكه لوجودهم وقد لاحظ أنهم يتجنبون إقامة أي نوع من التلاقي البصري وغير البصري كأنهم يعيشون في عالم منفصل دون محاولة الاتصال بالآخرين.

ويعرف الكتاب الطفل التوحدي بأنه “طفل لديه خلل أو اضطراب نمائي في بعض وظائف المخ يؤثر على اللغة وعلى الاتصال الاجتماعي”. وللتوحد بعض الأعراض أهمها: بداية ظهور المشكلة تكون في أول سنتين من العمر، العزلة الانطوائية وعدم القدرة على تكوين علاقات وجدانية دافئة مع الناس، اضطراب الكلام، الميل الاستحواذي للذاتية وهو سلوك متكرر يطبقه الطفل بشكل نمطي مع وجود دليل على القلق عند تغير في البيئة، السلوك الحركي الشاذ وهو ما يعني الاندماج في سوك حركي غير مألوف مثل الدوران في دوائر حول نقطة واحدة أو العبث بأصابعه بشكل متكرر، أو التصفيق بيديه، أو التأرجح في وقفته بينما يوجد منهم أطفال لا يختلفون في السلوك الحركي عن الأطفال الطبيعيين، بالإضافة إلى زيادة نشاط بعض الحواس.

ويستعرض المؤلف الأسباب المحدثة للتوحد والتي توصل لها العلم حتى الآن وهي:

ـ العوامل الوراثية، العوامل العضوية مثل الخلل في التركيب العضوي للمخ والذي ينشأ عن بعض المضاعفات التي تحدث للام أثناء فترة الحمل، العوامل النفسية حيث ينظر بعض العلماء لهذا الخلل باعتباره رد فعل لبعض سلوكيات الوالدين مثل رفض الأسرة للطفل حتى قبل مولده وعدم وجود مكان له في حياة الأسرة أو اكتئاب الأم في فترة الحمل أو بعد الولادة وهناك من ركز على اضطراب الصلة أو وجود شرخ عاطفي بين الأم والطفل وخاصة في الشهور الأولى من حياته.

ـ العوامل البيوكيميائية والهرمونية: لاحظ بعض العلماء عدم التوازن بين الهرمونات التي يستعملها الجهاز العصبي وبين الأحماض التي ينتجها عند مرضى التوحد وذلك مثل النقص الشديد أو الزيادة الشديدة في إفراز الغدة الدرقية إلا أنهم لا يعرفون تحديدًا إذا كان هذا الخلل البيوكيميائي الهرموني هو السبب أم النتيجة.

ـ العوامل الحسية: وتتمثل في عدم القدرة على الإحساس العصبي المناسب بالحواس

العوامل المناعية: قد تكون أسباب المشكلة متعلقة بخلل في الجهاز المناعي.

 

ويؤكد المؤلف في كتابه على أن عملية تشخيص حالات التوحد هي من أكثر عمليات تشخيص الإعاقات صعوبة وتعقيدًا وذلك بسبب التباين في الأعراض من حالة إلى أخرى ولأن بعض الأطفال حتى العاديين قد نجد في سلوكهم أو خصائص أو سمات شخصياتهم بعضًا من سمات الطفل المصاب بينما هو ليس كذلك كما ترجع صعوبة تشخيص حالات التوحد إلى تشابهه مع أعراض كثير من الاضطرابات والأمراض الأخرى مثل التخلف العقلي وفصام الطفولة.

ويقدم الكتاب بعضا من الوسائل التي يمكن أن تسهم في الشفاء ومنها: طرق العلاج بالتخاطب بمعنى أن يتولى التعامل مع الطفل طبيب متخصص في أمراض التخاطب وعلى دراية واسعة بمشكلة التوحد.

العلاج السلوكي: فالطفل في حاجة إلى التعلم والتدريب على بعض السلوكيات الأساسية مثل ارتداء ثيابه، وقضاء حاجته في الوقت والمكان المناسب والوالدين بحاجة إلى التدريب أيضًا على التعامل مع الطفل والتعرف على السلوكيات الايجابية للطفل التي يجب تدعيمها وتنميتها والسلوكيات السلبية التي تحتاج للتعديل

العلاج الجراحي: جازف البعض باقتراح الجراحة كأحد الحلول ولكن واجهتهم مشكلة التخدير الجراحي نظرًا لحساسية الأطفال الشديدة تجاه بعض المواد، لذلك نجد أن العلاج الجراحي غير منتشر وإن كان البعض من المتخصصين يؤيده ويسانده على اعتبار أنه قد يكون حلاً حاسمًا لبعض الحالات.

العلاج الدوائي: قد يضطر طبيب المخ والأعصاب الخاص بالطفل إلى إعطاءه بعض العقاقير للتخفيف من حدة نوبات التشنج التي قد تصيبه أو بإعطائه بعض الأدوية التي تنشط المخ لحثه على التفاعل والتركيز.

العلاج الجماعي: قد يفيد العلاج الجماعي في حث أطفال التوحد على التفاعل والاهتمام بالبيئة المحيطة وبالآخرين.

وينهي المؤلف كتابه باستعراض لأهم المهارات الواجب على الآباء والأمهات تعلمها حتى يتسنى لهم التعامل بشكل ايجابي مع الطفل التوحدي يدعم مسيرتهم نحو الشفاء وكان من أهم الأشياء التي أوصى بها المؤلف الوالدين هي الصبر، والتفاؤل، والحكمة عند التعامل مع هذه الفئة من الأطفال.

 

الولادة القيصرية.. ضرورة طبية أم موضة عصرية؟

تحقيق: نجاح شوشة

اتسع نطاق الولادات القيصرية إلى معدلات مفزعة في العالم العربي، وقفزت في بعض الدول إلى مستويات غير مسبوقة، ففي مصر تجاوزت 52% من إجمالي الولادات، وفي الأردن بلغت 35%، فهل ارتفاع تلك المعدلات كان مصحوبا بدوافع وضروراتٍ طبية كما كان في الماضي، أم أن الأطباء أصبحوا يرضخون لرغبات الجماهير الذين يفضلونها قيصرية؟

في البداية تواصل مراسل “العامل المصري” مع الدكتور أيمن زكي أحمد استشاري النساء والتوليد بمستشفيات التأمين الصحي بالقاهرة، والذي أوضح أن غياب الوعي الصحي هو سبب انتشار الظاهرة، حيث أصبح الكثير من النساء يفضلن الولادة القيصرية رغم عدم وجود داعي أو ضرورة صحية تتعلق بالأم أو الجنين، والدافع الأول هو تلافي آلام المخاض وحسم فترة الحمل وعدم انتظار الولادة الطبيعية التي تأتي مفاجئة دون موعد محدد؛ وفي المقابل تحديد موعد مسبق للولادة دون إطالة أمد فترة الحمل التي تُختم عادة بالثِّقل الشديد.

وأضاف زكي أنه في بعض البلدان –مثل الدول الاسكندنافية- توجد لوائح وقوانين تمنع القيام بإجراء ولادة قيصرية دون دواع طبية، حتى إن الراغبات فيها يسافرن إلى بلاد أخرى مثل مصر لإجرائها حيث لا توجد تشريعات تمنع منها.

وأشار إلى أن من يقوم بعملية الولادة الطبيعية بالدول الاسكندنافية هن “مولدات” مدربات متخصصات بعملية الولادة ولا يتم استدعاء الطبيب إلا في الحالات الحرجة.

واستبعد د. زكي مسألة جشع بعض الأطباء وإقناعهم الحوامل بأنه لا يوجد أمل في الولادة الطبيعية حتى يتم إجراء ولادة قيصرية بغية تحقيق مكاسب مادية؛ منوها إلى أنه حتى في المستشفيات الحكومية تحدث تلك العمليات رغم عدم وجود مقابل مادي.

ولفت الاستشاري بمستشفيات التأمين الصحي إلى أن الطبيب يصبح في حيرة من أمره، فغالبية النساء لا يرغبن في تحمل آلام المخاض والزوج أيضا يرضخ لزوجته المتألمة وفي النهاية يطلب من الطبيب إجراء العملية القيصرية دون صبر.

وفي مقارنة بين ما يحدث في البلاد العربية قال زكي في تصريح لـ “العامل المصري” إن معدلات القيصرية متدنية للغاية في الغرب بصفة عامة، وفي الدول الاسكندنافية بشكل خاص نظرا لانتشار الوعي الصحي، فالمرأة منذ بداية الحمل تكون على دراية وتوعية متواصلة عبر التثقيف الطبي بكل مراحل تطور الجني، ومع قرب الولادة يقوم الطبيب بشرح فوائد الولادة الطبيعية وتهوين الآلام التي تشعر بها المرأة مقارنة بمكاسب وفوائد الولادة الطبيعية؛ حتى يصبح الاختيار الأمثل والمفضل لدى الأم.

المملكة العربية السعودية شهدت ارتفاعاً ملحوظا خلال الأعوام الأخيرة في معدل الولادات القيصرية، ففي عام 2015 ارتفعت النسبة إلى 67% بينما سجلت المستشفيات ارتفاعا بمقدار 45% في العام 2014.

وقد نقلت جريدة عكاظ عن الدكتور حسن صالح جمال استشاري النساء والتوليد تحذيره من إجراء العمليات القيصرية دون أسباب طبية وجيهة، لافتا إلى ارتفاع نسبة إجرائها على مستوى العالم ومنها المملكة؛ وذلك لما  لما تحمله من مضاعفات خطيرة للأم والجنين.

تحذيرات الصحة العالمية

بدورها أعربت منظمة الصحة العالمية عن القلق من تزايد معدل الولادات القيصرية حول العالم، محذرة من تعرض الأمهات لخطر النزيف أو العدوى ومضاعفات التخدير علاوة على أن احتمال وفاة الأم يرتفع من 4 إلى10 أضعاف الولادة الطبيعية بالإضافة إلى إمكانية التأثير السلبي على الصحة الإنجابية للمرأة.

وأوصت المنظمة بضرورة قيام الأطباء بواجبهم المهني وإعطاء النساء فرصتهن الكاملة في وضع أطفالهن بطريقة طبيعية وعدم اللجوء إلى الفتح القيصري إلا عندما يستدعي الأمر ذلك.

شروط الفتح القيصري

حددت المنظمة شروط صارمة يسترشد بها الأطباء قبل أخذ قرار الفتح القيصري وأن تكون العملية القيصرية وسيلة لإنقاذ الحياة، نظرا للدواعي المطلقة مثل:-

ــ النزيف قبل الولادة بسبب المشيمة ‏المُزاحة.

ــ انفصال المشيمة المبكر.

ــ عدم تناسق حجم رأس الجنين مع حوض الأم بحيث يصعب عمليا مرور الرأس.

ــ المجيء الجبهي للجنين أوالوضع ‏المستعرض.

أجر القيصرية أضعاف الطبيعية

الدكتور عمرو حسن استشاري أمراض النساء والتوليد بطب القصر العيني لم ينف رغبة بعض الأطباء في الاستفادة المادية من وراء ارتفاع معدلات الفتح القيصري، لا سيما وأن عندما يتضاعف الأجر عدة مرات، وأشار إلى أن هناك عملية قيصرية واحدة صحيحة من بين كل 15 عملية؛ بمعنى أن هناك 14 عملية قيصرية لا داعي لها مطلقا من الناحية الطبية.

وذكر حسن أنه طبقا لآخر مسح سكاني أعلنت نتائجه في مايو ٢٠١٥ وصلت نسب الولادات القيصرية في بعض المحافظات المصرية إلى 77% في حين أن النسبة كانت في عام 2014 لم تتجاوز 51.8 %، وبلغت تلك النسبة في المستشفيات الحكومية 45 % بينما بلغت في المستشفيات الخاصة 66 %.

معدلات مرتفعة بالأردن

أشار التقرير الإحصائي السنوي بالأردن لعام ٢٠١٦ إلى أن عدد الولادات التي تمت في مستشفيات وزارة الصحة بلغت ٧٢١٦٨ حالة ولادة منها ١٩٦٧٠ حالة ولادة قيصرية وبنسبة ٢٧.٢% من مجموع الولادات، في حين شهد عام ٢٠١٥ حوالي ٧٦٢٥٠ حالة ولادة منها ٢٠٤٥١ حالة ولادة قيصرية وبنسبة ٢٦.٨% من مجموع الولادات.

وقد حذرت جمعية معهد تضامن النساء الأردني “تضامن”، من ارتفاع تلك المعدلات بالمستشفيات الأردنية، مشيرة إلى أن النساء الحوامل لا يعرفن مخاطر إجراء العمليات القيصرية على حياتهن وحياة أطفالهن خاصة إذا كن يرغبن في إنجاب المزيد من الأطفال.